تقدير موقف أسبوعي عدد 4

تقدير موقف أسبوعي عدد 4
الأربعاء 8 أغسطس, 2018

 

الأشرفية، بيروت، شارع جورج تابت، بناية نجيم- ACH336، طابق أول. 01/203066  Email: contact@lcrs-politica.com

  تقدير موقف أسبوعي  العدد – 4                                                               8/8/2018

 

 

  • انقضت ثلاثة أشهر على العملية الانتخابية وإنشاء "إدارة سياسية" لكل طائفة بحجة أن "وحدة" الطائفة تجعلها "أقوى" في مواجهة الطوائف الأخرى.
  • لكن نشهد اليوم معالم "تصدّع" داخل كل طائفة.
  • فبدلاً من وحدة الطائفة تبرز الانقسامات في الطوائف وفيما بينها حتى حدود الفكفكة اللامتناهية.
  • المسيحيون منقسمون حول حصة هذا وحصة ذاك.
  • السنة منقسمون بين معارض للرئيس الحريري وموالٍ.
  • الدروز منقسمون بين من هم مع النظام في سوريا وبين من هم ضدّه.
  • ... والشيعة الذين تولّوا قبل الانتخابات تسويق نظرية "وحدة الطائفة" وعلّموا الآخرين استنساخها منقسمون اليوم بين بقاعٍ وجنوب، بين محرومٍ ومميز، بين "إبن مقاومة" و"إبن دولة"، بين "كهرباء باخرة" و"كهرباء مولّد"...
  • قدر لبنان أنه في كلّ مرة تنكسر الوحدة الداخلية الاسلامية - المسيحية ينسحب الانقسام إلى داخل كل طائفة وعائلة حتى الوصول إلى الأجباب و"الأفخاذ".
  • "كبيرهم علّمهم السحر"!
  • لقد علّمهم "حزب الله" العودة إلى داخل حدود الطائفة ليبرّر طائفيته، وها هو يقع في الفخ الذي نصبه لغيره.
  • رفض في العام 2005 احتضان لبنان له فشكر سوريا، ويرفض اليوم الدولة الجامعة ويدفع باتجاه وحدة الطوائف.
  • أما الذين تبعوه فيصحّ فيهم القول – "نسيوا نقلتهم وما تعلّموا نقلة الحجل"!

 

 

تواصلوا معنا